نظمت جمعية عطاء بلا حدود ورشة عمل بعنوان العنف المبني على النوع الاجتماعي و الصحة الانجابة

بالتعاون مع جمعية مركز تواصل و مركز شؤون المرأة نظمت جمعية عطاء بلا حدود ورشة عمل بعنوان العنف المبني على النوع الاجتماعي و الصحة الانجابة  للتأكيد على أهمية نيل النساء لحقوقهن كافة .

ضمن مشروع "اكتمال السلامة البدنية للمرأة" "الصحة الانجابية" الذي ينفذه مركز شؤون المرأة بتمويل وشراكة مع مؤسسة Oxfam Novib،

و أكد  منسق الجلسة الحوارية على أهمية نيل النساء لحقوقهن الصحية والاجتماعية والسياسية كاملة غير مجزءة، وذلك من خلال اهتمام  مركز شؤون المرأة  بقضايا الصحة الإنجابية إلى جانب العديد من المؤسسات النسوية والأهلية ذات العلاقة، باعتبار الصحة الإنجابية حجر الأساس لصحة الأجيال وهذا الأمر يتطلب تكاثف الجهود الأهلية والرسمية لتمكين النساء وتطوير قدراتهن على مناصرة حقوقهن.

أوضح بأن وصول النساء إلى حقوقهن بما فيها الحق في الصحة الإنجابية يتأثر بشكل كبير بأوضاع المجتمع الاقتصادية الاجتماعية والثقافية وحتى السياسية، كما يتأثر بمدى قدرة الجهات الرسمية وغير الرسمية على تقديم خدماتها الصحية بجودة عالية وتلبية احتياجات فئاتها المختلفة وبصورة تمكن الوصول السهل للجميع وخاصة النساء والفتيات.

وحث مراكز الرعاية الاولية في المراكز الصحية على العمل على الحد من حالات فقر الدم الناتجة عن الحمل، والعمل على تطوير قاعدة بيانات لرصد جميع الحالات المتعلقة بالصحة الانجابية، والاهتمام بالوضع النفسي للنساء ما بعد الولادة والتي تندرج تحت (الصحة النفسية للنساء بعد الولادة).

يذكر بأن جمعية عطاء تحرص على تنفيذ و تنظيم مثل هذه الجلسات لزيادة الوعي الثقافي عند الرجال و النساء

وقدمت جمعية عطاء الشكر الى مركز تواصل و مركز شؤون المرأة على اهتمامهما في قضايا المرأة التي تعد أساس بناء المجتمعات



شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

شؤون المرأة

Top